صرف المقابل النقدي للإجازات الاعتيادية للعاملين بالأزهر دون اللجوء للقضاء  
2012-05-16 16:02:00  
مشيخة الأزهر الشريف
مشيخة الأزهر الشريف
أصدر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب - شيخ الأزهر- اليوم الأربعاء 25 جمادى الآخرة 1433هـ الموافق 16 مايو 2012م، قرارًا بصرف المقابل النقدي لرصيد الإجازات الاعتيادية للعاملين بالأزهر ممن انتهت خدمتهم، بمجرد تقديم توصية لجنة التوفيق في المنازعات، دون الحاجة للجوء صاحب الشأن للقضاء، والحصول على حكم قضائي بذلك، على أن يتم الصرف في ضوء الشروط والضوابط.
وصرح المستشار محمد عبد السلام المستشارالقانوني لشيخ الأزهر لشئون ديوان المظالم، أن القرار جاء تخفيفًا عن كاهل المواطنين والتيسير عليهم في الحصول على مستحقاتهم، في ضوء الضوابط التي تمَّ وضعها، وهي إفادة رسمية من شئون العاملين برصيد الإجازات الاعتيادية، بناء على ما تقرره لجنةٌ تشكل لتحديد هذه الأرصدة من واقع السجلات المخصصة لذلك.
كما تعد إدارة التنفيذ بالإدارة المركزية للشئون القانونية مذكرة بالأحقية في الرصيد المطالب به، على أن يكون ذلك خلال سبعة أيام من تاريخ تقديم الطلب، وعرض المذكرة مرفقًا بها التوصية للموافقة على تنفيذها من السلطة المختصة، وأن يقدم الطالب توصية لجنة التوفيق في المنازعات، مرفقًا بها محضرالصلح الذي وافق عليه الطرفان، والممهور بالصيغة التنفيذية.
بالإضافة إلى ذلك يقوم مقدِّم الطلب بكتابة إقرارٍ موثقٍ بالشهر العقاري، يفيد بأن الرصيد المطالب به هو المستحق له فقط، وأنه يوافق على الصرف بتوصية لجنة التوفيق، ولا يستحق أيَّ رصيدٍ آخر، وأنه لم يسبق له صرف مقابل رصيد إجازات، وأن يتنازل عن الدعاوى المقامة أمام القضاء والمتعلقة بهذا الشأن.
كما طلب فضيلة الإمام الأكبر من جامعة الأزهر سرعة اتخاذ قررٍ مماثلٍ تخفيفًا على العاملين .
 
جميع الحقوق محفوظة - مشيخة الأزهر الشريف 2012 ©